الاتحاد للطيران تعتزم تشغيل طائرتها طراز آيرباص A380 إلى باريس

  • تضم أكبر طائرات الركاب في العالم مقصورة الإيوان الحائزة على جوائز والمكوّنة من ثلاث غرف

 

ستقوم الاتحاد للطيران بإطلاق طائرتها آيرباص A380 الحائزة على جوائز على مسار أبوظبي – باريس خلال هذا الصيف وذلك في إطار التعديلات الموسمية على خطة توزيع الأسطول.
 

تضمّ الطائرة مقصورة الإيوان المبتكرة، التي تعتبر أول جناح في العالم مكون من ثلاث غرف على متن طائرة تجارية، وسوف تخدم الطائرة إحدى الرحلتين اليوميتين للشركة إلى العاصمة الفرنسية بين 1 يوليو و28 أكتوبر.
 

أصبحت باريس أحدث وجهات الشركة طويلة المدى التي تخدمها طائرة آيرباص A380 وذلك بعد لندن وسيدني ونيويورك وملبورن. ومع ترقية الطائرة من طائرة بوينغ 777 التي تضمّ 328 مقعداً، يصبح بمقدور الاتحاد للطيران توفير رحلات يومية من باريس إلى كلٍ من ملبورن وسيدني تخدمها الطائرة آيرباص A380 بكاملها وذلك عبر المركز الرئيسي للعمليات التشغيلية للشركة في أبوظبي.
 

وستتيح القدرة الاستيعابية الإضافية لمسافري الأعمال والترفيه من دولة الإمارات العربية المتحدة ميزة تجربة الطائرة التي تضمّ طابقين، وغرفة جلوس وغرفة نوم ومرافق استحمام في مقصورة الإيوان ومقاعد أكثر فخامة في مسكن الدرجة الأولى واستديو درجة رجال الأعمال وذلك تلبية للطلب القوي في وجهة رائجة أخرى طويلة المدى خلال أشهر الذروة في الصيف.
 

وسوف تدعم الطاقة الاستيعابية الإضافية معدل حركة الربط القوية من وإلى كثير من المدن على امتداد قارتي آسيا وأستراليا والتي تشمل بريسبن وبيرث وبانكوك وتشنغدو وهوتشي مينه وجاكرتا ومانيلا وهونغ كونغ وشنغهاي وسيشل وتشيناي ودلهي ومومباي إلى جانب وجهات على امتداد دول مجلس التعاون الخليجي مثل البحرين والدوحة وجدة ومسقط.
 

وتغادر الرحلة رقم EY31 مطار أبوظبي الدولي في الساعة 02:15، لتصل إلى مطار شارل ديغول في باريس في الساعة 07:50، فيما تغادر رحلة العودة رقم EY32 العاصمة الفرنسية في الساعة 10:40 لتصل إلى مطار أبوظبي الدولي في الساعة 19:30 (جميع المواعيد بالتوقيت المحلي).

وفي هذا الخصوص، قال بيتر بومغارتنر، الرئيس التنفيذي للاتحاد للطيران: "يساعد تشغيل طائرتنا الأبرز في فرنسا إلى جانب القدرة الاستيعابية الإضافية على تلبية الطلب المتنامي وتوقعات الضيوف في الحصول على تجربة سفر أكثر فخامة وراحة وخدمة منقطعة النظير."
 

وأضاف قائلاً: "تعتبر باريس واحدة من أفضل المسارات الأوروبية من حيث الأداء وأكثرها إشغالاً، ولذا فإن ترقية تلك الخدمة سيفيد المسافرين من وإلى أبوظبي ويعزز رحلات الربط الرائجة على امتداد قارتي آسيا وأستراليا."
 

وتبلغ الطاقة الاستيعابية الإجمالية لطائرة الاتحاد للطيران من طراز إيرباص A380 ما يصل إلى 496 مقعداً، وتضم مقصورة "الإيوان" التي تتسع لضيفين، إلى جانب تسع وحدات من فئة "مسكن الدرجة الأولى"، و70 وحدة من فئة "استوديو درجة رجال الأعمال"، و415 مقعداً من المقاعد الذكية بالدرجة السياحية.
 

واستوحت الشركة أدق التفاصيل من أفضل مؤسسات الضيافة في العالم لتعيد تعريف تجارب السفر عبر طائرتها طراز إيرباص A380، بدءاً من مستويات الراحة الفائقة للمقاعد وصولاً إلى أشهى المأكولات وأرقى مستلزمات السفر إلى جانب الخيارات الواسعة لأنظمة الترفيه على متن الطائرة. ويتولى الطهاة على متن الطائرة تحضير أشهى الأصناف باستخدام المكونات الطازجة وفق طلبات الضيوف المسافرين على متن مقصورة الإيوان والدرجة الأولى.
 

وتعد مقصورة الإيوان جناحاً مكونًا من ثلاث غرف فائقة الخصوصية يضم غرفة جلوس تشتمل على تلفاز بشاشة LCD مقاس 32 بوصة، وغرفة نوم بسرير مزدوج، ومرافق استحمام مرفقة بالجناح، إلى جانب خدمة "المضيف الشخصي" المدرب في أكاديمية سافوي المشهورة عالمياً في لندن لتلبية متطلبات ضيوف المقصورة. كما تشمل المقصورة الفريدة خدمة الطاهي الخاص الذي يتولى إعداد مختلف الأصناف حسب طلب الضيوف.
 

وتضم طائرة الاتحاد للطيران من طراز A380 أيضًا تسع وحدات من فئة "مسكن الدرجة الأولى" تحتوي كل واحدة منها على مساحة معيشة خاصة، وثلاجة صغيرة، ووحدة زينة منفصلة، وخزانة ملابس، إضافةً إلى مرافق متكاملة للاستحمام مخصصة حصرياً لضيوف الدرجة الأولى.
 

وتضم الطائرة كذلك سبعين وحدة من فئة "استوديو درجة رجال الأعمال" تقع في الطابق العلوي للطائرة مرتبة بنظام يوفر إمكانية الوصول إلى المقعد من الممر مباشرةً، كما تضم سريراً قابلاً للبسط بالكامل، إضافةً إلى مساحة شخصية أكبر بواقع 20 في المائة.
 

وتقع ردهة "المجلس" الفخمة بين درجة رجال الأعمال والدرجة الأولى، وتضمّ أريكتين مريحتين من الجلد وردهة مشروبات تقدم المرطبات بما يجعل منها مكاناً مثالياً للاسترخاء.
 

وإضافةً إلى ذلك، يتولى مديرو الأطعمة والمشروبات، الذين عملوا في السابق مع أفخم الفنادق والمطاعم العالمية، تعريف الضيوف المسافرين على متن درجة رجال الأعمال بمختلف الأصناف ضمن قائمة الطعام الواسعة المتوفرة للضيوف وتقديم المقترحات بشأن الإضافات التي تجعل من اختيارات الضيوف وجبات مثالية.
 

كما تتوافر "المربيات في الأجواء"، المدربات في كلية نورلاند الشهيرة عالمياً في المملكة المتحدة، على متن كافة طائرات الشركة من طراز إيرباص A380 يتم تقديمها من خلال طاقم متخصص من المضيفات لدعم العائلات التي تسافر مع أطفال.
 

وتضمّ الدرجة السياحية 415 مقعداً من فئة "المقاعد الذكية" في طابق الطائرة الرئيسي توفر جميعها مستويات راحة معززة بفضل مساند رأس ذات أجنحة ثابتة ومسند للظهر وشاشة شخصية فائقة الوضوح مقاس 11 بوصة للاستمتاع بما يزيد على 750 ساعة من الأفلام والمسلسلات حسب الطلب، مع مجموعة من الألعاب المعززة، وبرامج تلفزيونية إخبارية ورياضية مباشرة عبر نظام الترفيه المتطور من باناسونيك "eX3".
 

يمكن حجز الرحلات من وإلى باريس عبر الموقع الإلكتروني للاتحاد للطيران .etihad.com أو عبر مراكز الاتصال التابعة للشركة أو وكلاء السفر. وتبلغ تكلفة الحجز ذهاباً فقط تقريباً في مقصورة الإيوان، شاملةً الضرائب والرسوم الإضافية، من باريس إلى أبوظبي نحو 10,750 دولاراً أمريكياً، في حين تبلغ تكلفة الحجز من باريس إلى سيدني 16,800 دولار أمريكي.