الاتحاد للطيران والشريكة الاستراتيجية جت آيروايز توقعان على اتفاقية رائدة لتعزيز السياحة مع حكومة ولاية مهاراشترا


وقّعت الاتحاد للطيران، الناقل الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة، والشريكة الاستراتيجية جت آيروايز، شركة الطيران الدولية متكاملة الخدمات الرائدة في الهند، على اتفاقية غير مسبوقة مع حكومة ولاية مهاراشترا لتعزيز السياحة إلى الولاية الواقعة غربي الهند.
 

وسوف تتيح الشراكة للناقلتين الاستفادة من روابطهما القوية مع ولاية مهاراشترا ودفع عجلة النمو في حركة المسافرين المحليين والدوليين القادمين إلى عاصمة الولاية مومباي وما وراءها من وجهات. وتعدُّ تلك المرة الأولى التي توقّع فيها ولاية هندية على اتفاقية للتعاون السياحي مع شركات طيران.
 

وترأس معالي ديفيندرا فادنافيس، رئيس وزراء ولاية مهاراشترا، مراسم التوقيع على مذكرة التفاهم في مومباي اليوم. وتولى التوقيع على الاتفاق كل من فالسا ناير سينغ، الأمين العام لشؤون السياحة والثقافة بهيئة الخدمة الإدارية الهندية بحكومة ولاية مهاراشترا، ونيرجا باتيا، نائب الرئيس لشؤون منطقة شبه القارة الهندية بالاتحاد للطيران، وجاياراج شانموجام، رئيس الشؤون التجارية بشركة جت آيروايز. ويأتي التوقيع على الاتفاق بعد مباحثات استمرت لأشهر بين قادة الشركتين وحكومة الولاية بشأن استكشاف السُبُل للتعاون سوياً في تعزيز السياحة.  
 

وبموجب الاتفاقية، سيتعاون الأطراف الثلاثة سوياً في حشد الموارد التسويقية للمشاركة في فعاليات تجارة السفر في الأسواق الدولية الكبرى مثل المملكة المتحدة ودولة الإمارات العربية المتحدة، والعمل سوياً على الترويج لمبادرة "الوجهة مهاراشترا" من خلال الحملات الإعلانية، وتنظيم الرحلات التعريفية القادمة للولاية لممثلي وسائل الإعلام ووكلاء السفر.   

التعليق على الصورة: معالي ديفيندرا فادنافيس، رئيس وزراء ولاية مهاراشترا (الثالث لليمين)، يترأس رسمياً مراسم التوقيع على اتفاقية التعاون السياحي الجديدة بين الولاية والاتحاد للطيران وشريكتها جت آيروايز. وفي الصورة من اليسار إلى اليمين كل من: بيلسون كونتينهو، نائب الرئيس لشؤون التسويق والتجارة الإلكترونية والابتكارات بشركة جت آيروايز، وسعادة فالسا ناير سينغ، الأمين العام لشؤون السياحة والثقافة بهيئة الخدمة الإدارية الهندية بحكومة ولاية مهاراشترا، وراجيني تشوبرا، نائب الرئيس للشؤون المؤسسية والعلاقات العامة بشركة جت آيروايز، وجاياراج شانموجام، رئيس الشؤون التجارية بشركة جت آيروايز، ومعالي جايكومار راوال، وزير السياحة بحكومة ولاية مهاراشترا، ونيرجا باتيا، نائب الرئيس لشؤون منطقة شبه القارة الهندية بالاتحاد للطيران.

وتعدُّ الاتحاد للطيران وجت آيروايز من بين المساهمين الرئيسيين في قطاع السفر والسياحة المزدهر في الهند، حيث تنقلان مجتمعتين الحصة الأكبر من حركة السفر الدولي من وإلى الهند بما يعادل قيام واحد من كل خمسة مسافرين باختيار السفر على متن رحلات أي من الناقلتين.
 

وتشغل الناقلتان مجتمعتين خمس رحلات يومياً بين أبوظبي، المركز التشغيلي للاتحاد للطيران، ومدينة مومباي التي تمثل بوابة السفر الدولي الرئيسية في ولاية مهاراشترا مع قدرات ربط محلية على امتداد الهند. وإضافةً إلى ذلك، توفر جت آيروايز رحلات يومية بين أبوظبي وبوني، ثاني أكبر مدينة في ولاية مهاراشترا.
 

وتعدُّ ولاية مهاراشترا ثالث أكبر ولاية في الهند وواحدةً من أشهر الوجهات السياحية في البلاد. وتأتي مدينة مومباي في المرتبة الثانية بعد العاصمة الهندية دلهي على صعيد نقطة الدخول الأولى بالنسبة للسائحين الأجانب القادمين إلى الهند، وفي المرتبة الخامسة على صعيد أعداد الزائرين السياحيين المحليين.  
 

وتعليقاً على الاتفاقية، أفاد معالي جايكومار راوال، وزير السياحة بحكومة ولاية مهاراشترا، بالقول: "يسرنا أن نرحب بهذه الفرصة لتعزيز تعاوننا مع الاتحاد للطيران وجت آيروايز. وتمثل مذكرة التفاهم هذه بداية شراكة استراتيجية مع شركتي طيران رائدتين تعتبران من أهم شركات الطيران الدولية لاستقطاب أكبر عدد ممكن من السائحين الدوليين. وسوياً، سوف يصبح بمقدورنا تحقيق الفوائد الكبرى للمسافرين وللمساهمين. ويتمثل هدفنا في أن نشارك سوياً في تطبيق أفضل الاستراتيجيات والممارسات من أجل زيادة الحضور التسويقي لولاية مهاراشترا وتعزيز مكانتها كواحدة من أكثر الوجهات تفضيلاً لدى السائحين". 
 

وقالت سعادة فالسا ناير سينغ، الأمين العام لشؤون السياحة والثقافة بهيئة الخدمة الإدارية الهندية بحكومة ولاية مهاراشترا: "يسعدنا أن نمضي قدماً في ترسيخ علاقتنا مع الاتحاد للطيران وجت آيروايز. لاريب أن هذه الاتفاقية فريدة من نوعها وسوف توفر دعماً قيّماً للحملات العالمية والأنشطة التسويقية التي تطلقها مؤسسة تطوير السياحة في مهاراشترا، إضافةً إلى عدد من أهم فعاليات التجارة والأعمال بقطاع السياحة والسفر. وسوف تساهم هذه الشراكة الهامة والفريدة بين مؤسسة تطوير السياحة في مهاراشترا، والاتحاد للطيران وجت آيروايز، في تعزيز صورة الولاية على نحو متزايد".
 

وقال جيمس هوجن، الرئيس والرئيس التنفيذي لمجموعة الاتحاد للطيران: "باعتبارها جزءاً من أحد أكبر الاقتصادات العالمية، تحظى ولاية مهاراشترا بالكثير مما يمكنها تقديمه للمسافرين لأغراض العمل أو الترفيه، ومن ثمَّ يسعدنا أن نتوسع في روابطنا لتعزيز السياحة إلى هذه الولاية الحيوية، التي نخدمها عبر رحلات مخصصة منذ 13 عاماً".  
 

وأضاف: "تمثل هذه الاتفاقية المرة الأولى التي تدخل فيها حكومة ولاية هندية في شراكة لتعزيز السياحة مع صناعة الطيران، لذا نثمّن هذه الفرصة للعمل مع شريكتنا الاستراتيجية بالهند جت آيروايز سوياً في هذه الاتفاقية الرائدة. وتعدُّ رحلاتنا مجتمعة مع رحلات جت آيروايز بين أبوظبي ومومباي، التي تكملها رحلات جت آيروايز المحلية واسعة الانتشار، شهادة دامغة أخرى على الأهمية التي تحظى بها مهاراشترا في خريطة وجهاتنا". 
 

وقال ناريش غويال، رئيس مجلس إدارة جت آيروايز: "يحدونا الفخر والشرف بأن تختار حكومة ولاية مهاراشترا التعاون مع جت آيروايز وشريكتنا الاستراتيجية الاتحاد للطيران في هذه المبادرة الفريدة من نوعها للاستفادة من مواردنا المشتركة وتحقيق تأثير إيجابي لتعزيز السفر والسياحة إلى الولاية".
 

وأضاف: "تعدُّ مومباي مركز التشغيل الرئيسي لجت آيروايز وتتشارك الشركة روابط وثيقة وراسخة مع مدينة مومباي وولاية مهاراشترا. ونحن نشغّل العدد الأكبر من رحلاتنا من المدينة ولطالما عملنا على تعزيز مكانة مومباي والترويج لها باعتبارها بوابة السفر إلى الولاية والبلاد. وتمثل شبكتنا المشتركة سوقاً هائلة الحجم يمكن الوصول إليها لدعم هذه المبادرة". 
 

وتحتضن ولاية مهاراشترا طائفة متنوعة من معالم الجذب السياحية، التي تتراوح ما بين الشواطئ، والكهوف، والحصون، والحياة البرية، ومحميات النمور، والحدائق الوطنية والمدن الواقعة على قمم التلال، وصولاً إلى المعالم الأثرية، والقصور، والمهرجانات، ودور العبادة، ومواقع رياضات المغامرات.
 

وتعتبر مومباي، بوابة السفر الدولي إلى مهاراشترا، المركز المالي للبلاد وموطناً للعديد من المتاحف، ومواقع التراث المعماري، ومركز صناعة السينما الهندية بوليوود، أكبر صناعة للسينما في العالم من حيث إنتاج الأفلام.
 

وقد بدأت جت آيروايز عملياتها التشغيلية من مومباي عام 1993 ونقلت رحلاتها ملايين الضيوف من وإلى مركزها التشغيلي الرئيسي على مدار السنوات الأربع وعشرين الماضية. 

وتعتبر مومباي كذلك أول مدينة تخدمها رحلات الاتحاد للطيران في الهند حيث أطلقت الشركة رحلاتها اليومية إلى المدينة الهندية في سبتمبر 2004. وقدمت الشركة رحلة يومية ثانية في نوفمبر 2013، وتبعتها بعد ذلك بعامين بإطلاق رحلة ثالثة يومياً إلى مومباي. ونقلت الاتحاد للطيران ما يزيد عن 2 مليون ضيف على هذه الوجهة خلال السنوات الثلاث عشر الماضية من أسواق السفر الوارد الرئيسية التي تشمل أبوظبي، ولندن، ونيويورك، وسان فرانسيسكو، وشيكاغو.
 

وتغطي شبكة وجهات الاتحاد للطيران في الهند التي تخدمها رحلات الشركة من أبوظبي 11 مدينة تشمل كذلك كلاً من أحمد أباد، وبنغالورو، وتشيناي، ونيودلهي، وحيدر أباد، وجايبور، وكوتشي، وكولكاتا، وكوزيكود، وتيروفانانتابورام. وتوفر جت آيروايز الرحلات من وجهات إضافية في الهند تشمل بوني، ولكناو، ومانغالور، وغوا إلى أبوظبي، إضافةً إلى العديد من الرحلات المحلية.


وخلال عام 2017، من المقرر أن تطلق جت آيروايز رحلات من كانور وشانديغار إلى أبوظبي، شريطة الحصول على الموافقات التنظيمية اللازمة واكتمال الاستعدادات التشغيلية بهذه المطارات.
 

وسوياً، تشغّل الناقلتان ما يزيد عن 250 رحلة كل أسبوع بين أبوظبي و15 مدينة على امتداد الهند.