16 أكتوبر 2016

 

الاتحاد للطيران الهندسية تفوز بجائزتين مرموقتين في إطار جوائز أفييشن بيزنس

فازت الاتحاد للطيران الهندسية بجائزة "مزود خدمات الصيانة والإصلاح والعَمرة للعام بمنطقة الشرق الأوسط" في إطار جوائز "أفييشن بيزنس" لعام 2016.
 

كما فازت الشركة كذلك بجائزة "الابتكار الهندسي للعام" عن تطويرها لمشروع "منصة الاختبار الطائرة/Flying Testbed" - وهي طائرة من طراز إيرباص A320 تمت إعادة تهيئتها بحيث تُستخدَم في اختبار الابتكارات الجديدة إلى جانب استخدامها في الرحلات التجارية.

 

وقد حطمت الاتحاد للطيران الهندسية أرقاماً قياسية على مستوى الأداء وحققت في العام الماضي العديد من الإنجازات التي تسجلها للمرة الأولى في قطاع الصيانة والإصلاح والعَمرة. حيث أصبحت الشركة أول مؤسسة في الشرق الأوسط يتم منحها اعتماد الوكالة الأوروبية لسلامة الطيران - القسم 21J باعتبارها "مؤسسة معتمدة للتصميم"، الذي يخولها إجراء التصاميم الداخلية والتعديلات الكبرى للمقصورات. كما تعدُّ الاتحاد للطيران الهندسية كذلك شركة الصيانة والإصلاح والعَمرة الوحيدة في منطقة الشرق الأوسط التي تعتبر مؤهلة وفقاً للوكالة الأوروبية لسلامة الطيران للتقدم بطلب الحصول على ترخيص "مؤسسة إنتاج معتمدة" بموجب القسم 21G من الوكالة الأوروبية لسلامة الطيران خلال عام 2016.  

 

وتعليقاً على ذلك، قال جيف ويلكنسون، الرئيس التنفيذي للاتحاد للطيران الهندسية: "قمنا بالاستثمار بقوة وبصورة مطّردة في تطوير فريقنا الذي يضم 3,300 من المتخصصين بقطاع الطيران، والتوسّع في قدراتنا في مجال الصيانة والإصلاح والعَمرة سواءً في المنصات الجديدة أو القائمة بالفعل. وقد أتت هذه الجهود ثمارها مع ارتفاع مستوى رضا عملائنا ومواصلتنا لتنمية أعمالنا العالمية".

 

وأضاف: "نواصل تطبيق أكثر الأنظمة والأدوات فعاليةً على امتداد عملياتنا، وتمثل هذه الجوائز شهادة تقدير لجهود فريقنا في تقديم حلول صيانة وهندسة الطائرات الرائدة في القطاع". 

 
وتُمنَح جوائز "أفييشن بيزنس"، التي تدخل عامها العاشر، تقديراً للشركات المحلية والدولية التي تحقق التفوق والتميّز من حيث الإسهامات التي تقدمها لقطاع الطيران. وتقدَم الترشيحات عبر الإنترنت ويتم تقييمها من خلال لجنة تحكيم من الخبراء المرموقين الذين يتم اختيارهم من صناعة الطيران بالشرق الأوسط، بناءً على الأداء المتميّز في مختلف المجالات بما في ذلك مجموعة الخدمات عالمية المستوى، والاستثمارات في المرافق، والابتكارات في السوق.  

 - انتهى –