الاتحاد للطيران تباشر تسيير طائرتها طراز بوينغ 787 دريملاينر إلى جوهانسبرغ

  • سيحظى المسافرون بتجربة مقصورات الجيل التالي الرائدة في الصناعة
  • تقدم المربيات في الأجواء ومديرو الأطعمة والمشروبات خدمات ضيافة مبتكرة على متن الطائرة
  • تضم الطائرة تصاميم الشركة الداخلية التي لاقت استحسانًا عاليًا وتتضمن 28 استوديو في درجة رجال الأعمال و271 مقعدًا ذكيًا في الدرجة السياحية.

 

حطّت طائرة الاتحاد للطيران الحديثة من طراز بوينغ 787-9 دريملاينر في جوهانسبرغ اليوم بعد رحلتها الافتتاحية من أبوظبي.

 

أقلعت رحلة الاتحاد للطيران رقم EY604 من أبوظبي في الساعة 10:15 صباحًا، ووصلت الساعة 4:45 مساءً بالتوقيت المحلي. لتنطلق رحلة العودة رقم EY603 من جوهانسبرغ في الساعة 7:50 من مساء الأمس، وتصل إلى أبوظبي حسب موعدها المقرر في الساعة 6:10 من صباح اليوم الموافق 2 نوفمبر.  

 

وتضم الطائرة المرتبة وفق نظام الدرجتين، التي تشغلها الشركة لخدمة هذه الوجهة بمعدل يومي، مقصورات درجة رجال الأعمال والدرجة السياحية للاتحاد للطيران من الجيل القادم. وتعليقاً على ذلك، أكّد بيتر بومغارتنر، الرئيس التنفيذي للاتحاد للطيران، أن القرار بالترقية إلى الطائرة دريملاينر يأتي في مسار تلبية الطلب القوي الذي حظينا به من مسافري الأعمال والترفيه إلى ومن جنوب أفريقيا. 

 

وأضاف قائلًا: "يتطّلع المسافرون اليوم بشكل متزايد للحصول على مزيد من الراحة والخدمات المبتكرة والكثير من الرفاهية، ونحن في الاتحاد للطيران نسعى جاهدين إلى تقديم أعلى مستويات الضيافة فضلًا عن توفير الإمكانيات التقنية المتطورة لجعل أي رحلة على متن طائراتنا تجربةً لا تُنسى."

 

ومن جهته، أضاف جون فريل، مدير عام مكاتب الاتحاد للطيران في جنوب أفريقيا، قائلًا: "يعدّ البدء في تشغيل الطائرة طراز بوينغ 787 تطورًا مُرحّبًا به، لما سيسهم به من تعزيز لتجربة ضيوفنا المسافرين على تلك الوجهة."

 

واختتم حديثه قائلًا: "توفر طائراتنا الفاخرة طراز دريملاينر تجربة سفر تعدّ الأفضل في فئتها، وتُولِي عنايةً فائقةً لأدق تفاصيل الرحلة."

 

وتجدر الإشارة إلى أن كافة طائرات الاتحاد للطيران من طراز بوينغ دريملاينر 787-9 تشمل تصاميم الشركة الداخلية المتفوقة من الجيل التالي، وتتألف من 28 وحدة من "استوديو درجة رجال الأعمال" و271 مقعدًا ذكيًا في الدرجة السياحية. 

 

وتوفر جميع مقاعد استوديو درجة رجال الأعمال إمكانية الوصول المباشر إلى الممرات، وتتميز بمقعد قابل للتحول إلى سرير كامل بطول 80.5 بوصة، وزيادة تبلغ 20 في المائة في المساحة الشخصية. وتتمتع المقاعد المنجدة بجلود بولترونا فراو الفخمة بخاصية التدليك في المقعد ونظام التحكم الهوائي في المساند الذي يساعد الضيوف على تعديل صلابة وراحة مقاعدهم. ويحتوي كل مقعد في درجة رجال الأعمال على شاشة عرض تلفزيوني تعمل باللمس مقاس 18 بوصة مع سماعات إلغاء الضوضاء.

 

تضم الدرجة السياحية 271 مقعداً ذكيًا توفر جميعها راحةً معززةً بفضل مسند الرأس الجانبي في كل مقعد ودعامة الظهر القابلة للتعديل وشاشة عرض تلفزيوني شخصية تعمل باللمس مساحة 11.1 بوصة، كما يصل عرض المقعد إلى 19 بوصة.

 

وبالإضافة إلى خدمات اتصالات الهاتف المتحرك والوصول إلى الإنترنت اللاسلكي على متن الطائرة مع منافذ طاقة ويو أس بي في كل مقعد، تم تجهيز طائرات الاتحاد للطيران طراز بوينغ 787 دريملاينر بأحدث أنظمة الترفيه على متن الطائرة توفر ما يزيد عن 750 ساعة من الترفيه حسب الطلب شاملة سبع قنوات فضائية من البث المباشر، وألعابًا إلكترونية محسنة وشاشات عرض عالية الوضوح على امتداد كافة المقصورات.

 

أما على صعيد الضيافة المرموقة التي تشتهر بها الاتحاد للطيران، فتوفر الشركة على متن الطائرة خدمات مبتكرةً مثل المربيات في الأجواء الحاصلات على التدريب لدى كلية نورلاند الشهيرة عالمياً في المملكة المتحدة، والمتخصصات في تقديم المساعدة للعائلات المسافرة مع أطفال. ويتم اختيار مديري الأطعمة والمشروبات من أكبر المطاعم والفنادق العالمية، ويقومون على توفير التوصيات للضيوف في درجة رجال الأعمال فيما يخص تشكيلة موسعة من خيارات الأطباق من القائمة والمشروبات والأكل في أي وقت.

 

يتمتع الضيوف على طائرات دريملاينر بأكبر نوافذ على صعيد الصناعة، وهواء أنظف ورطوبة أكثر وارتفاع أقل للمقصورة لراحة أفضل، إلى جانب صناديق تخزين علوية أكبر  وإضاءة LED مخففة وتقنية للاستشعار بالاضطرابات والاستعداد لها لرحلة أكثر استقراراً.

 

تنفرد الاتحاد للطيران بتوفير خدمة التخليص المسبق لإجراءات الجمارك وحماية الحدود الأمريكية في مطار أبوظبي الدولي للضيوف المسافرين من أفريقيا. تتيح هذه الخدمة، الحصرية للاتحاد للطيران في منطقة الخليج، إتمام إجراءات الهجرة والجمارك والتخليص الأمني للولايات المتحدة الأمريكية في رحلات العبور عبر أبوظبي، الأمر الذي يساعد على تفادي الطوابير الطويلة عند الوصول إلى المطارات الأمريكية.

 

تعتبر جوهانسبرغ المدينة التاسعة التي ستخدمها طائرة الاتحاد للطيران من طراز بوينغ 787-9 دريملاينر. ويتمّ استخدام دريملاينر أيضاً إلى بريسبن ودوسلدورف وبيرث والرياض وشنغهاي وسنغافورة وواشنطن العاصمة وزيوريخ. 

 

وتعدّ صفقة الاتحاد للطيران لاستلام طائرتين من طراز بوينغ 787-9 دريملاينر وبوينغ 787-10 دريملاينر واحدةً من الأضخم في العالم لهذا الطراز من الطائرات، ليرتفع بذلك مجموع طائرات الشركة منها إلى 71 طائرةً. 

طائرة الاتحاد للطيران طراز بوينغ 787-9 دريملاينر تصل إلى مطار أو آر تامبو الدولي في جوهانسبرغ.

-انتهى-